قال كذلك.. بقلم ضياء الوكيل

قال أحدهم: لا زلنا ننتظرُ الصبح، أليس الصبحُ بقريب، قال نعم، وأقربُ من حبل الوريد، ومن ماتَ نحسبهُ شهيد، وإن موعدهُ الجنَّه، قال كذلك.. والميّتُ من مات ضميره، وإكرام الميّت دفنه

شاهد أيضاً

التاريخ لا يموت… بقلم ضياء الوكيل*

إن تظاهرَ التاريخُ أنّهُ نائمٌ، فلا تصدّقوه، ولا تنظروا صوبَه، سيقذفكم بالنعاسِ، وتبدون صحاةً، وأنتم رقود، والأيامُ تدور، والحادثاتُ جسامُ، والحروب مواجعٌ، ما لهنّ من الدماءِ فطامُ، في كل شبر لها وشمٌ، وآثارٌ وأختام..!!؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.