إستعراض قوّة أم رسائل سياسية أم كلاهما.. بقلم ضياء الوكيل ( مرفق فديو)

كان بإمكان الأبطال في جهاز مكافحة الإرهاب تطهير جزيرة (كنعوص) في ظرف ساعات واعتقال من فيها من الدواعش والإستفادة من معلوماتهم، بدلا من قيام طائرات (أف 35 ) الأمريكية بقصف الجزيرة التي لا تتعدى مساحتها 4 كم بما يقارب( 40 طنا) من القذائف أو ما يعادل نصف قنبلة نووية تكتيكية وتدميرها بالكامل وقتل الدواعش ودفنهم مع أسرارهم وعرض ذلك في فديو دعائي للأسلحة والطائرات الأمريكية..!! إنّه في تقديري استعراض واضح للقوة لا يخلوا من الرسائل السياسية التي تتجاوز البعد العسكري للقصف..

للمزيد يرجى الضغط على الرابط الآتي:

أضف تعليق

عدد التعليقات

شاهد أيضاً

للقصة بقية غامضة..!! بقلم ضياء الوكيل

Tweet في ظهر الإثنين 25/11/2019 سألتُ السيد وزير الداخلية عن مصير اللواء المُخْتَطَفْ(ياسر عبد الجبار ...