خلط الأوراق في البصرة… بقلم ضياء الوكيل


الحرائق التهمت حقوق وصبر وتضحيات البصريين والتفّت على مطالبهم المشروعة وآمالهم في إصلاح الواقع المرير و خلطت الأوراق وحوّلت المتظاهرين إلى (متهمين ومخرّبين)..!! والفاسدين والفاشلين إلى (ضحايا)!! من يحرق؟ من يقتل؟ من يخرّب؟ ومن المستفيد ؟؟ 
للأسف الأوطان تغتال من الداخل قبل أن يستبيحها الخارج..!!

أضف تعليق

عدد التعليقات

شاهد أيضاً

ماذا يحدث في كركوك..؟؟ بقلم ضياء الوكيل

أزمة كركوك مثل نارها الأزلية لا تنطفئ لأن هناك من ينفخ فيها ويمدّها بعوامل الإشتعال ويريدها أن تستمر والهدف إبقاء المسرح الإستراتيجي والسياسي في هذه المدينة الغنية بالنفط والموقع والتنوع.. (متوترا، قلقا، محتقنا، مشوشا).. وهذا ما يجري حاليا..