ما هي الطبخة القادمة..؟؟ بقلم ضياء الوكيل

بعد عامين على هزيمة داعش نعود إلى استخدام أسلحة الميدان.. (مدفعية، صواريخ، قطعات مقاتلة، تحالف دولي وطائرات قاصفة إستراتيجية) في حرب ليس لها جبهة ونهاياتها سائبة والعدو فيها مجهول وهذا له تفسيران: الأول.. أن النصر لم يكن كاملا وما أعلن يفتقر للمصداقية..!! أما الثاني: أن هناك طبخة نشم رائحتها ونعرف طباخيها ولكن لا نعلم ماذا ستقدم غدا على مائدة السياسة والإعلام من خدعة جديدة..

شاهد أيضاً

رسائل الكاتيوشا.. بقلم ضياء الوكيل (قراءة تحليلية)

صواريخ الكاتيوشا التي استهدفت(قاعدة التاجي، مطار بغداد، المنطقة الخضراء) خلال الأيام الماضية، حملت رسائل سياسية على أجنحة النار، موجهة لأطراف في (الداخل والخارج)، إنطوت على ( تحذير وتذكير) بأن...