Dead Angles.. بقلم ضياء الوكيل*

 انتشار القوات الأمريكية في مسرح العمليات الدولي يستند عسكريا الى المؤثرات الجغرافية للمناطق وليس المواقع، أو ما يصطلح على تسميته(بسياسة الأوتاد) أو (الأماكن الحساسة) في (الجغرافية الاستراتيجية) وليس (السياسية)، وبقائها أو انسحابها من أي منطقة يحتكم لجملة من العوامل (السياسية والعسكرية والاقتصادية)، والى (حسابات دقيقة لمختلف الأبعاد المؤثرة في القرار)، تشارك فيه عدّة جهات بما فيها مصالح الدولة العميقة، وان وَجَدت أنّ (كُلفة الانتشار تفوقُ قيمة الهدف) ستنسحب حتما، بعد ضمان مصالحها بتعهدات ملزمة، كما فعلت في افغانستان.. 

*مستشار وناطق (رسمي وعسكري) سابق لمكتب القائد العام والدفاع وقيادة العمليات

شاهد أيضاً

الأمن غاية العدل..بقلم ضياء الوكيل*

الأمن أساس التنمية والإستقرار، وغاية العدل، وهدف الشرائع والقوانين، والأمن وحدةٌ واحدة لا يتجزأ، وهو حجر الزاوية في أي بناء يسعى الى توفير حياة كريمة مستقرة للإنسان وعائلته وحقوقه ومصالحه المشروعة..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.