PKK وإتفاق سنجار..(تحليل أولي) بقلم ضياء الوكيل*

ورد في محضر إتفاق سنجار (المحور الأمني، المادة/2، الفقرة ت) وكذلك في الملحق ( المادة 7) النص الآتي:( إنهاء تواجد حزب العمال الكردستاني PKK من قضاء سنجار والمناطق المحيطة بها)، إنتهى النص، وهذه العبارة تستحق التفكيك والتحليل وكالآتي:

  1. إنها تنطوي على إعتراف حكومي عراقي، وبمحضر رسمي منشور، بتواجد (منظمة أجنبية مسلحة) على الأراضي العراقية، وهي منظمة تركية معارضة، تستخدم السلاح لتحقيق أهداف سياسية، والإعتراف بوجودها رسميا سيستثمر (سياسيا وعسكريا) من قبل تركيا التي تهاجم الاراضي العراقية تحت ذريعة ملاحقتها ..
  2. الإتفاق قرر إنهاء تواجد (حزب العمال الكردستاني) التركي في سنجار، ولكنه لم يحدد إلى أين سيذهب مع عناصره وأسلحته، وهذا ما نسميه ( النهايات السائبة وغير المحسومة)، بمعنى أن هذا الملف بقي معلقا على حبال التأجيل والمجهول..!! السؤال هنا: ما الذي يمنع طرد هذا الحزب المسلح من الأراضي العراقية وإسقاط ذريعة الأتراك في مهاجمة أراضينا ..؟؟، وهل في تواجده مصلحة وطنية عراقية..؟؟                           

شاهد أيضاً

إستشراف مبكر لعهد بايدن.. بقلم ضياء الوكيل*

سيلمس العالم في عهد بايدن، تغييرا واضحا في نبرة الخطاب السياسي، ولكن دون المساس بجوهر الإستراتيجية الأمريكية...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.