قيامة التاريخ..!! بقلم ضياء الوكيل


ولقد كرّمنا الإنسان بالعقلِ.. فشيّد العمران وأسسَ الحضارة.. بالعدل استقامت، وبالعلم استنارت، وآستوى الميزان، حتى جاءها الطوفان، ومكرَ المجرمون، (فأُهلكوا بالطاغية)*، وما أدراك ما هي..؟؟ موجٌ لا تبحرُ فيهِ الألسن، وصيحةٌ لها علامة، وزلزالٌ كأنّه القيامة، سيحصد الرؤوس، وينشرُ الظلم حدّ اشتعال النفوس، فيا لحرب البسوس، ستُرْجِعُ التاريخ.. للطين والحجارة..
*سورة الحاقة الآية 5

أضف تعليق

عدد التعليقات

شاهد أيضاً

يا مهيب الدماء.. بقلم ضياء الوكيل

Tweet سلامُ اللهِ عليكَ أبا مهدي ولمن معك.. يا مهيبَ الدماءِ والشيب الخضيب.. يا صقرَِ ...