مقالات وآراء

المقاتلة الكردية هي نفسها في كوباني وفي عفرين..!! بقلم ديانا مقلد

Tweet “حلوة يا زلمي”.. قالها المسلح، وهو يقف مع رفاق له حول جثة الشابة الكردية، بارين كوباني، بعد أن قتلوها وعروها من ثيابها ومثلوا بجثتها. وقفوا ينظرون إلى جسدها المشوه مرمياً على الأرض، فشرعوا يركلوه ويصوروه، وبدا النظر اليهم والى وجوههم مفزعاً على نحو يفوق فظاعة النظر الى جثة بارين. لقد اختلطت في نفوسهم العليلة غريزة القتل بشهوة مريضة. كان ...

أكمل القراءة »

هيّا بنا نتفاءل بأوامر حكوميّة..!! بقلم علي حسين ( جريدة المدى)

Tweet منذ صدور كتاب “العالم إرادة وتمثُّل” لأرثر شوبنهور قبل أكثر من مئة وخمسين عاماً، وموضوعة التشاؤم والتفاؤل تشغل بال الأدباء والفلاسفة. ظلّ شوبنهور يقول للجميع إنّ “الحياة ليست محلاً للكلام عن الفرح والسعادة، بل مكان للإنجاز”، فالكلام مجرّد وهم نسمعه كل يوم، أما الإنجاز فهو الذي سيبقى في ذاكرة الناس. سيقول البعض يارجل مالكَ تقلِّب بدفاتر المتشائمين وتريد أن ...

أكمل القراءة »

خيارات تركيا في سورية كلّها مجازفات بلا ضمانات… بقلم عبد الوهاب بدرخان

Tweet تقف تركيا حالياً أمام منعطفات تقودها جميعاً إلى مأزق شامل في تعاطيها مع الملف السوري وتداعياته عليها داخلياً. فكلّ خطر حاولت إبعاده أو تجنّبه ما لبث أن ارتسم وتأكّد. وفي حين استطاع جميع اللاعبين في سورية ترتيب مصالحهم، موقتاً، يغلب على حسابات تركيا السعي هاجس الحدّ من الخسائر. وفيما تقاسمت الولايات المتحدة وروسيا «الانتصار على داعش» وتبنيان عليه، وشاركهما ...

أكمل القراءة »

درسٌ سريع في “الرياضولوجيا” لفهم تعقيدات المملكة العربية السعودية…!!؟؟ بقلم سايمون هندرسون – معهد واشنطن

Tweet في عهد الاتحاد السوفيتي، كان المحلّلون الأجانب يولون اهتماماً كبيراً لاصطفاف القيادة الشيوعية على ضريح لينين في موسكو في المناسبات المهمة. فمن كان يحضر؟ وأين تم اصطفافهم بالنسبة للأمين العام للحزب؟ كان يُطلق على هكذا تكهنات اسم “الكرملينولوجيا”. وطوال سنوات، اعتمد كاتب هذه السطور مقاربةً مماثلة لمحاولة فهم العائلة المالكة السعودية، منْكبّاً على دراسة التقارير الإخبارية والصور الجديدة التي ...

أكمل القراءة »

أبعاد انسحاب «شل» من حقل مجنون… بقلم وليد خدوري

Tweet يشكل انسحاب شركة «رويال دتش شل» من عقد تطوير حقل «مجنون» النفطي في محافظة البصرة، حدثاً ذا أبعاد جيواستراتيجية وصناعية مهمة. إذ يشكل التخلي عن تطوير هذا الحقل العملاق انعطافاً تاريخياً مهماً في دور النفط لاحتلال العراق عام 2003. فقد كشف تحقيق «تشيلكوت» أن شركات النفط البريطانية الكبرى طلبت مراراً من حكومتها أن تؤمن لها، بعد احتلال العراق، حصة ...

أكمل القراءة »

من هو المهزوم في عام 2017..؟؟ بقلم حازم الأمين

Tweet هل كان عام 2017 هو عام هزيمة «داعش»؟ هل مات التنظيم؟ ربما يصلح هذا السؤال لكي نودع به عامنا المنصرم. وليس الجواب عنه بديهياً على رغم الاحتفالات المتواصلة بالنصر عليه. وليس نفي النصر أيضاً هو الجواب الصحيح، ذاك أن هزيمة عسكرية حصلت. لكن البحث عن هوية المهزوم، والتحقق من وجهه، هو ما يستدرجه السؤال..!! وقائع ما بعد الهزيمة تؤشر ...

أكمل القراءة »

هربت سريعاً كتغريدة…!!! بقلم غسان شربل

Tweet تنزف السنة آخر أيامها. تهرم كرجل بدد رصيده. يفلت الوقت من بين الأصابع. سنة صاخبة تستعد لإلقاء نفسها في حفرة الزمن. لن يكون العالم في السنة الجديدة كما كان في المتوارية. هذا طبيعي. لكل سنة نكهتها وألوانها ومشاعلها ومآسيها. ولن يكون العالم كما تشتهيه. لهذا العالم قوانين تحكمه، وهي تختلف عن إرادة العلماء ورغبات الصحافيين وأحلام الشعراء. في الأيام ...

أكمل القراءة »

أميركا تتراجع… لا أحد يتقدّم..!! بقلم حازم صاغيّة ( موقع الحياة)

ما ليس صحيحاً أنّ الروس والصينيّين «حلفاؤنا». إنّهم يناكفون أميركا في منطقتنا ومناطق أخرى من العالم كي يصالحوها من موقع أقوى. علاقات البلدين بالخارج، وفي عداده إسرائيل، لا أثر فيها للأيديولوجيا وانحيازاتها. الكلمات المفتاحيّة في قاموسهما ليست «الحقّ» و «الصواب» أو «العدوان» أو «الشرّ» أو «الغلط». إنّها «الربح» و «الخسارة» فحسب...

أكمل القراءة »

السواد لايق على الرجال… بقلم مشعل السديري – جريدة الشرق الأوسط

Tweet نفذ حكم الإعدام في امرأة تركية اسمها صباح أدينت بقتل زوجها، وحين وضعوا حبل المشنقة حول رقبتها، انفتحت الخشبة تحتها، وسقط جسدها متدلياً، وفوجئ الحاضرون بأن قدميها ظلتا تتحركان بشكل غريب للحظات قصيرة ثم ماتت، وإذا بجسم يسقط من سروالها الفضفاض – واعتقد الجميع أنها عملتها على نفسها – ولكن ألسنتهم انعقدت من شدة الدهشة عندما سمعوا بكاء مولود. ...

أكمل القراءة »

متاهة العبادي ورسائل الحكمة..!!؟؟ بقلم علي حسين ( جريدة المدى)

هل صحيح أنّ السيد حيدر العبادي جادٌّ في محاربة الفساد؟ سنسلّم جدلاً بأنه كذلك، وهنا تثور أسئلة أخرى: هل يستطيع أن يقدّم الحيتان الكبار إلى القضاء، وهو الذي يتمنى أن تنضمّ حنان الفتلاوي إلى قائمته الانتخابية، وسأعترف بأنّ تيار الحكمة كان جادّاً في شعاره العابر للطائفية، واسمحوا لي أن أسالهم لماذا خلت قائمة المكتب السياسي من المكوّنات الأخرى للشعب العراقي..؟!

أكمل القراءة »