(ليس حقا وإنما إمتياز)… بقلم ضياء الوكيل

هذا عنوان القانون الذي حظرت بموجبه نيوزلندا الأسلحة نصف الآلية والهجومية ذات الطبيعة العسكرية وعتادها وما يتعلق باستخدامها وقبل أن يمضي أسبوع على جريمة المسجدين الإرهابية.. والمجتمع النيوزلندي استجاب فورا للقانون وشهدت المراكز الأمنية توافدا لتسليم الأسلحة وفقا لآخر الأخبار.. إدارة أزمة متفوقة لرئيسة الوزراء النيوزلندية ( جاسيندا آردرن) وهذا القانون أحد مظاهر نجاحها .. الأمن مكسب للجميع والكل مسؤول والقرار إرادة وفعل وليس نوايا وتنظير.. درس في التسامح والوعي والحزم والمسؤولية الأخلاقية والإنسانية والسياسية يستحق الإشادة والتأمل ونموذج جدير بالمتابعة والإهتمام والثناء…

أضف تعليق

عدد التعليقات

شاهد أيضاً

اللعب فوقَ صفيحٍ ساخن.. بقلم ضياء الوكيل

ماذا لو قام طرف ثالث بمهاجمة الأمريكان..؟؟ وذلك ممكن ومحتمل ووارد.. سؤال مفتاحي جوابه في جعبة بولتن نفسه الذي يلعب بالنار قرب مخازن البارود ويقامر بالأزمة وملفاتها ويلعب بأوراقها على صفيح ساخن وملتهب وذلك الخلط مقصود لأنه من...