العراق يخوض حربا بلا جبهة والعدو مجهول.. تحليل للوضع الراهن يقدمه (ضياء الوكيل) عبر منبر قناة الفلوجة ( مرفق فديو)

العراق يخوض حربا بلا جبهة والعدو مجهول.. إنّها حرب الأشباح التي تحتكم لقانون التاريخ والجغرافية وتخضع لقواعد اللعبة التي تشتبك فيها القوى الإقليمية والدولية في صراع محتدم على جوائز استراتيجية كبرى والعراق جزء من المسرح الإستراتيجي للمنطقة ومصيره مرتهن بما يجري وهو أشبه برجل عملاق يقف على شاطئ بساقين منفرجتين بشكل حاد.. إحداهما على الضفة الإيرانية والأخرى على الضفة الأمريكية وهو متسمر لا يستطيع الحركة وعلى أصحاب المصالح السياسية ولا أقول العقلاء أن يتخذوا قرارا تاريخيا بمستوى التحديات المصيرية التي تعصف بالمنطقة وأن يختاروا الوقوف مع العراق ومصالح شعبه فذلك السبيل الوحيد لإنقاذه وبخلافه سننحدر نحو هاوية سحيقة ليس لها قرار..

للمزيد في الفديو الآتي:

أضف تعليق

عدد التعليقات

شاهد أيضاً

لا يذهبُ العرفُ بينَ اللِه والناسِ.. بقلم ضياء الوكيل

المركز العراقي للتنمية الإعلامية الذي شقّ طريقَهُ بثقةٍ وثبات هو نبتةٌ عراقية أصيلة غُرِسَت في تربة طيّبةٍ صالحة مرّت وخضعت لمخاضات متعددة في سياق التشذيبٍ والتنقيح والتقويم.. وبذل الدكتور السراج وبمؤازرة فريقه المؤتمن الكثير من الجهد والعناء والعطاء حتى وصل المشروع إلى مستواه الحالي وأصبح عنوانا للتنافس والحداثة والإلتزام بقضايا الوطن وأخلاقيات العمل المهني ونال شرف الإعجاب والإشادة والتقدير من المنصفين وأصحاب الرأي والكلمة الحرّة..