خلط الأوراق في البصرة… بقلم ضياء الوكيل


الحرائق التهمت حقوق وصبر وتضحيات البصريين والتفّت على مطالبهم المشروعة وآمالهم في إصلاح الواقع المرير و خلطت الأوراق وحوّلت المتظاهرين إلى (متهمين ومخرّبين)..!! والفاسدين والفاشلين إلى (ضحايا)!! من يحرق؟ من يقتل؟ من يخرّب؟ ومن المستفيد ؟؟ 
للأسف الأوطان تغتال من الداخل قبل أن يستبيحها الخارج..!!

أضف تعليق

عدد التعليقات

شاهد أيضاً

أسألوا الجولان عنّا .. كم شهيدا فيها منّا..؟؟ بقلم ضياء الوكيل*

Tweet في حرب تشرين 1973 زحفت جحافل الجيش العراقي البطل نحو الأراضي السورية ودخلت المعركة ...