زوايا ميتة

تشغيل سد أليسو التركي… ينذرُ بأزمةٍ عاصفة..!!ماذا أعددنا لمواجهة الكارثة المرتقبة؟؟بقلم المستشار ضياء الوكيل

Tweet ستبدأ تركيا خلال أشهر تشغيل وتخزين المياه في سد أليسو الضخم على نهر دجلة وهذا يعني أن ما يقارب  40% من مياه النهر ستذهب الى خزانات السد الذي يحتاج ثلاث سنوات لإملائه وفقا للتقديرات المعلنة.. وهذا تحدي جسيم للأمن (المائي والبيئي والغذائي والزراعي والإجتماعي والأمني) في العراق الذي يعاني أصلا من شحة وأزمة في المياه  .. لا شك أن ...

أكمل القراءة »

هل ستتدخل الحكومة الاتحادية في أزمة أقليم كوردستان..؟؟ بقلم المستشار ضياء الوكيل

أي تدخل عسكري أو أمني مباشر للحكومة الإتحادية في الأزمة الحالية لأقليم كردستان سيؤدي الى تفاقمها وادخال المنطقة في دوامة من العنف والتوتر والتصعيد غير المبرر ولكن ذلك لا ينفي أن الموقف مفتوح على كل الإحتمالات وأن كل الخيارات مطروحة على الطاولة...

أكمل القراءة »

وداعا إبراهيم أبو ثريا.. لك العتبى أيها الواهب الفادي… بقلم المستشار ضياء الوكيل

Tweet ما الذي فعله الشهيد ( إبراهيم أبو ثريا ) حتى يستهدفه جنود الإحتلال برصاصةٍ في رأسه ويقتل بهذه الطريقة البشعة..!! لم يكن أكثر من متظاهر أعزل ومقعد ( مبتور الساقين) لا يحمل سلاحا سوى إيمانه وإرادته ورباطه في أرض الجهاد حاملا قضية فلسطين علماً في يدهِ وأمانة في قلبه ليواجه بها جيش الإحتلال وأسلحته الغاشمة وهذا ما يخيفهم ويرعب ...

أكمل القراءة »

قرار ترامب.. طابخُ السمّ آكِله..!! بقلم المستشار ضياء الوكيل

سيكتشف ترامب أنه ارتكب خطأ استراتيجيا كبيرا بهذا القرار الجائر الذي ينذر باشعال خطوط التماس بين الحضارات والأديان ويؤجج الصراع العقائدي والتوتر والعنف المدمّر.. والمصالح الأمريكية والغربية ليست بمنأى عن مخاطره وتحدياته التي تستعدي العرب والمسلمين والمسيحيين على حد سواء وعندها سيعلم ترامب أن ما ينفع في التجارة ليس بالضرورة يصلح في السياسة وان مقدسات الشعوب وحقوقها لا تقبل المساومة والمقايضة والصفقات المريبة...

أكمل القراءة »

إستحقاق الأخوّة والشراكة في الوطن.. عدالة ومساواة وتسامح… بقلم المستشار ضياء الوكيل

Tweet الاختلاف رحمة وحق، والتنوع والتعددية مصدر للثراء والقوة والحصانة شريطة استثمارها بمسؤولية على صعيد العمل الوطني… أمّا  العجز في احتواء واستيعاب الآخر أو التسليم بحقه في الاختلاف والاختيار أو تجاهل خصوصيته واعتقاده أو دعوته الى التشبه بنا أو تقليدنا فهذه وصفة ملغومة تنحدر بنا نحو الكارثة والاشتباك المدمر وتحوّل الآخر إلى عبوة في أجسادنا… علينا أن نجعل من التنوع ...

أكمل القراءة »

تحرير البو كمال واستحقاق الصمت الأمريكي وفرار داعش ..؟؟ ما الذي يبيّتهُ ترامب وصقورهِ للمنطقة..؟؟ قراءة تحليلية بقلم المستشار ضياء الوكيل

ماذا يدور في أدمغة صنّاع القرار وصقور الأمن القومي في البيت الأبيض..؟؟ وما تفسير صمتهم المريب وعلى نقيض مواقفهم المعلنة على انفتاح القوات السورية وحلفائها باتجاه الشرق وتحريرهم دير الزور وآلبو كمال..؟؟ إنّه موقف يثير الريبة والشكوك بنوايا الأمريكان المبيّتة تجاه المنطقة...

أكمل القراءة »

الأمريكان والروس يبحثون عن النفوذ والمصالح والمغانم في سوريا وليس الصدام والقتال…!!!*بقلم المستشار ضياء الوكيل

Tweet الأمريكان والروس لم ولن يصطدموا في سوريا والمنطقة وهم دخلوا سوريا بحثا عن المصالح والمغانم والنفوذ وليس الصدام أو القتال والدليل أنهم عقدوا اتفاقية ثنائية يوم ( 15ت1 2015 ) يعني بعد 15 يوم من دخول الطيران الروسي على خط الأزمة السورية في (30 أيلول 2015 ) وسميت (اتفاقية تفادي الصدام) ومن بنودها السرية أن تكون الجهة الشرقية لسوريا ...

أكمل القراءة »

الإفراج عن قاتل (سوزان تميم) في القاهرة…!!! بقلم ديفيد شينكر

إن جريمة قتل سوزان تميم هي قصة مثيرة. فتميم، مغنية لبنانية فازت في "مسابقة غنائية عربية للمواهب" عام 1990، أصبحت عشيقة مصطفى حين كان عضواً في البرلمان يمثل الأمانة السياسية لـ"الحزب الوطني الديمقراطي" الحاكم في عهد حسني مبارك الذي كان رئيساً آنذاك. كما كان أحد المقربين من نجل مبارك ووارثه المحتمل جمال. وقيل إن مصطفى، الذي كان متزوجاً أساساً، رغب في أن تكون تميم زوجته الثانية لكنها رفضت وارتبطت بعدها بالرياضي العراقي رياض العزاوي بطل العالم في الكيك بوكسينغ للوزن الثقيل...

أكمل القراءة »

في إقليم كردستان العراق.. مرحلة ما بعد تنظيم (داعش) قد بدأت… (بقلم أنتوان مالو .. صحفي فرنسي)

المسؤول الأمني لإقليم سنجار: "نحن لا ننكر فضل حزب العمال الكردستاني، حينما وقف إلى جانبنا في قتال تنظيم داعش لحظة اقترابه من أربيل، عاصمة إقليم كردستان العراق، إضافة إلى مساعدته لنا في تحرير سنجار" "أما الآن، فقد حان وقت رحيلهم"!!؟؟

أكمل القراءة »

المثقف وظاهرة الإغتيال السياسي… بقلم عبد الحسين شعبان

Tweet -1- يوم سقط حسين مروّة مضرّجاً بدمائه وقف مهدي عامل (حسن حمدان) مودّعاً رفيقه أمام ضريح السيدة زينب في ضواحي دمشق قائلاً: إذا لم توحّدنا الثقافة بوجه الظلام والتخلّف، فماذا سيوحّدنا بعد؟ ولم يدر بخلده أنه سيكون الضحية القادمة بعد مرور ثلاثة أشهر فقط، وقد سبقه صحافيان لامعان، هما خليل نعوس وسهيل الطويلة، ونعيد ما قاله مهدي عامل بقلب ...

أكمل القراءة »